روسيا تدعو أطراف النزاع في ليبيا لوقف القتال

دعت روسيا أطراف النزاع في ليبيا إلى وقف العمليات القتالية، والحيلولة دون انزلاق البلاد نحو الفوضى، مع تداعي الوضع الأمني في العاصمة طرابلس بعد أكثر من أسبوع من الاشتباكات الدامية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان اليوم الإثنين، «موسكو تراقب عن كثب تطور الوضع في ليبيا وفي العاصمة، وتأسف لأن الوضع في هذا البلد لا يتجه نحو الاستقرار بل يميل إلى التفاقم»، وفقًا لوكالة «سبوتنيك» الروسية.

أضاف البيان «موسكو تنظر بقلق كبير لاندلاع مواجهة جديدة في طرابلس، وفي هذا الصدد، تحث مرة أخرى جميع الأطراف الليبية على وقف الأعمال القتالية، والمساهمة في استعادة الهدوء في العاصمة وضواحيها».

وتابعت «كما تدعو لاتخاذ جميع التدابير لمنع البلاد من الانخراط في فوضى محفوفة بالعواقب الوخيمة على الدولة الليبية».

وتتضارب المعلومات حول الوضع الميداني بالعاصمة التي تشهد ضواحيها الجنوبية منذ أكثر من أسبوع اشتباكات عنيفة بين مجموعات مسلحة أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى وخلفت أضرارًا مادية فادحة في الممتلكات
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط