آمر غرفة عمليات الجيش يتابع التطورات الميدانية في درنة

جانب من الزيارة (الإنترنت)

قال مسؤول مكتب الإعلام بالكتيبة «276 مشاة» التابعة للجيش الليبي، المنذر الخرطوش، إن آمر غرفة عمليات الجيش المكلف العميد أحمد سالم تابع آخر التطورات الميدانية في مدينة درنة شرقي البلاد، وبحث حسم المعركة بها وتفعيل منظومة الاستخبارات العسكرية.

وأوضح الخرطوش، في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الجمعة، أن العميد أحمد سالم وصل درنة وعقد اجتماعًا مطولاً مع آمر غرفة عمليات عمر المختار العميد سالم رحيل لـ «حسم المعركة مع جيوب التنظيمات الإرهابية التي تتحصن بنهاية شارع المغار والجزء المتبقي من المدينة القديمة وسط درنة».

وأضاف الخرطوش أن العميد أحمد سالم أجرى جولة ميدانية للوقوف على الأوضاع والمستجدات العسكرية رفقة آمر الكتيبة «276 مشاة» العميد علي صالح القطعاني، مطالبًا بالتركيز على القتال والحسم، وترك المهام الأمنية للغرفة الأمنية المشتركة درنة، وحثهم على إنهاء المهمة بأسرع وقت ممكن.

وأشار الخرطوش إلى أنه عقد اجتماعًا آخر مع آمر الغرفة الأمنية المشتركة اللواء سالم الرفادي، اطلع فيه على آخر المستجدات وإتمام مهام تأمين مداخل ومخارج المدينة وتفعيل منظومة الاستخبارات داخل المدينة، وما أُعد من خطة لتأمين المدينة من قبل الغرفة، حيث تحدث عن البدء في خطة موسعة لتأمين المدينة.

جانب من الزيارة (الإنترنت)
جانب من الزيارة (الإنترنت)
جانب من الزيارة (الإنترنت)