مساهل: الجزائر تسهر على المحافظة على الوحدة الترابية لليبيا

وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل. (الإنترنت)

قال وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، إن بلاده «تسهر للمحافظة على الوحدة الترابية لليبيا، من خلال دعم جهود السلام الأممية».

وأجرى مساهل محادثات مع نظيرته الجنوب إفريقية، لينديوي سيزولو بكاب تاون، اليوم الخميس، حول القضايا المشتركة منها الملف الليبي، حيث أكدا على الاستمرار في العمل بالتنسيق والتشاور لحل الأزمة، لا سيّما في إطار الاتحاد الإفريقي.

وقال مساهل إن الجزائر «تدعم جهود السلام تحت إشراف الأمم المتحدة في ليبيا، حتى تمكنها من استعادة الأمن والاستقرار»، مضيفًا أن «الجزائر تسهر على المحافظة على الوحدة الترابية لليبيا».

من جهتها، شددت وزيرة الخارجية الجنوب إفريقية على «تطابق الرؤى بين البلدين حول المسائل ذات الاهتمام المشترك»، مجددة «التزام وإرادة بلادها بالاستمرار في العمل مع الجزائر في جميع المحافل الإقليمية والدولية لترقية المثل المشتركة».

وتطالب الجزائر مع اتساع حالة الاستقطاب الغربي في الملف الليبي، بتطوير المشاورات بين الأطراف الليبية وتعزيز التنسيق بین دول الجوار، لزيادة فرص تنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية في القريب العاجل.

المزيد من بوابة الوسط