إجلاء 16 عائلة عن مناطق الاشتباكات المسلحة بطرابلس

سحب الدخان في سماء طرابلس إثر تجدد الاشتباكات فجر اليوم. (بوابة الوسط)

قال مسؤول مكتب الإعلام بإدارة شؤون الجرحى طرابلس بالمستشفى الميداني العاصمة، مالك مرسيط، إن فريق الإسعاف والطوارئ تمكن من إجلاء 16 عائلة عن مناطق الاشتباكات المسلحة في خلة الفرجان وخلف معسكر اليرموك بعد نداء استغاثة وصل إلى غرفة الطوارئ.

وأضاف مرسيط، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، أن الحصيلة الأولية لاشتباكات جنوب طرابلس من يوم الأحد الماضي وحتى أمس الأربعاء وصلت إلى 26 قتيلاً و 75 جريحًا، بينهم 15 قتيلاً مدنيًا و51 جريحًا قضوا جراء الاشتباكات المسلحة جنوب شرق العاصمة طرابلس.

اقرأ أيضًا:
الإسعاف: المستشفى الميداني بصلاح الدين يستقبل 41 قتيلاً و126 مصابًا في اشتباكات طرابلس

وتشهد الضواحي الجنوبية للعاصمة منذ يوم الأحد الماضي، توترًا أمنيًا تطور إلى اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، واضطر عدد من سكان مناطق الاشتباكات إلى المغادرة إلى مناطق أخرى خوفًا من تطور المواجهات التي ألحقت أضرارًا جسيمة بعدد من المنازل والمحال التجارية والمنشآت العامة جراء سقوط القذائف العشوائية.

وتدور الاشتباكات بين مسلحين من كتيبة «ثوار طرابلس»، و«الكتيبة 301»، وكتيبة «دبابات أبوسليم» من جهة، واللواء السابع مشاة في ترهونة المعروف إعلاميًا بـ«الكانيات»، وجميعها يخضع إسميًا لحكومة الوفاق الوطني.

وأعلنت كتيبة «ثوار طرابلس»، السيطرة على معسكر اليرموك بمنطقة صلاح الدين جنوب طرابلس، وتقدم القوات التابعة لها باتجاه قصر بن غشير إحدى الضواحي الجنوبية للعاصمة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط