الإسعاف: المستشفى الميداني بصلاح الدين يستقبل 41 قتيلاً و126 مصابًا في اشتباكات طرابلس

اشتباكات طرابلس. (الإنترنت)

أعلن جهاز الإسعاف والطوارئ أن المستشفى الميداني بصلاح الدين استقبل وحده 41 قتيلاً و126 مصابًا بين مدنيين وعسكريين، في اشتباكات طرابلس.

وقال جهاز الإسعاف، في بيان صادر عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، اليوم الخميس، إن الأرقام قابلة للزيادة في أعداد المدنيين إضافة إلى العسكريين، بسبب وجود 75 حالة إصابتها بين الخطيرة والمتوسطة، فضلاً عن أن الجهاز لم يتمكن من دخول أماكن الاشتباكات حتى الآن.

اقرأ أيضًا:

تصاعد حدة القصف بين «ثوار طرابلس» و«الكانيات»

وتشهد الضواحي الجنوبية للعاصمة منذ يوم الأحد الماضي، توترًا أمنيًا تطور إلى اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، واضطر عدد من سكان مناطق الاشتباكات إلى المغادرة إلى مناطق أخرى خوفًا من تطور المواجهات التي ألحقت أضرارًا جسيمة بعدد من المنازل والمحال التجارية والمنشآت العامة جراء سقوط القذائف العشوائية.

وتدور الاشتباكات بين مسلحين من كتيبة «ثوار طرابلس»، و«الكتيبة 301»، وكتيبة «دبابات أبوسليم» من جهة، واللواء السابع مشاة في ترهونة المعروف إعلاميًا بـ«الكانيات»، وجميعها يخضع إسميًا لحكومة الوفاق الوطني.

وأعلنت كتيبة «ثوار طرابلس»، السيطرة على معسكر اليرموك بمنطقة صلاح الدين جنوب طرابلس، وتقدم القوات التابعة لها باتجاه قصر بن غشير إحدى الضواحي الجنوبية للعاصمة.