نائب رئيس الوزراء الإيطالي: لمصر دور أساسي في استقرار ليبيا

رئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي. (أرشيفية)

رأى نائب رئيس الوزراء ووزير العمل والتنمية الاقتصادية الإيطالي، لويجي دي مايو، أن «لمصر دورًا أساسيًا في استقرار ليبيا».

وقال دي مايو في تصريحات من القاهرة، بعد اجتماعه بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأربعاء، إن «العلاقات مع مصر من شأنها أن تكون فرصة أخرى لتحقيق الاستقرار في ليبيا، فقد قلت للسيسي إننا سنأخذ مصر في الحسبان عند مواجهة الملف الليبي، ونحن نستعد للمؤتمر الذي نريد عقده في روما بشأن ليبيا، في محاولة إشراك جميع الجهات الفاعلة التي يمكن أن يكون لها دور فعّال».

اقرأ أيضًا:
الصحف الإيطالية تتحدث عن مؤتمر روما المقبل حول ليبيا

وأضاف الزعيم السياسي لحركة خمس نجوم أنه «إذا أردنا إعادة البحر الأبيض المتوسط إلى تألقه، لا يمكننا تجاهل العلاقات بين إيطاليا ومصر»، معتبرًا أن «مصر تُظهر أن استقرار منطقة ما يقود إلى وقف انطلاق قوارب الهجرة (..) وهذا ما نأمل أن يحدث في ليبيا أيضًا».

وتقول إيطاليا إن الهدف من المؤتمر هو جمع أكبر عدد ممكن من المعنيين بالشأن الليبي من الأطراف الليبية والدولية، لوضع أسس وأرضية لبسط استقرار مستدام في البلاد، ومساعدة المواطنين الليبيين والمجتمع المدني في نفس الوقت.

وبدأت السلطات الإيطالية حملة دبلوماسية لكسب الدعم الخارجي إقليميًا ودوليًا لهذا المؤتمر، حيث تحصلت على موقف إيجابي من الولايات المتحدة بعد لقاء رئيس الوزراء كونتي مع الرئيس ترامب، مما اعتبرته الأوساط الإيطالية كسب جولة حاسمة ضد فرنسا المتنافسة معها على إدارة الأزمة الليبية، وحيث تدعو باريس إلى الإسراع في تنظيم انتخابات عامة ورئاسية في ليبيا وهو ما ترفضه إيطاليا.

المزيد من بوابة الوسط