بلدي سرت يستعجل الانتهاء من التدقيق في كشوفات أصحاب المساكن المتضررة

مساكن مدمرة في سرت. (أرشيفية: الإنترنت).

وجه عميد بلدية سرت مختار المعداني، الأربعاء، بالإسراع في الانتهاء من التدقيق في كشوفات أصحاب المساكن المتضررة منذ العام 2011.

وقال مصدر بالبلدية، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن توجيهات المعداني جاءت خلال اجتماعه مع عضوي المجلس البلدي غيث أوحيده وإبراهيم مليطان، ومراقب الإسكان والمرافق الصديق بن إسماعيل، ومدير مكتب سرت بجهاز مشروعات الإسكان والمرافق حمد لودي، وعدد من مهندسي الجهاز ولجنة التعويضات المالية للمساكن المتضررة.

وأضاف المصدر أن الاجتماع بحث ملف نسبة الـ 50% المتبقية من التعويضات الخاصة بالأضرار التي لحقت بالمساكن العام 2011، مشيرًا إلى أن المعداني حث الحضور على ضرورة استكمال المكاتب الاستشارية للتدقيق في كشوفات الـ 50 % لإحالتها إلى وزارة الإسكان والمرافق بحكومة الوفاق لإنهاء باقي الإجراءات المالية.

وأوضح أنه في ما يتعلق بأولئك الذين لم يتلقوا تعويضات 2011 فسيتم التدقيق والمراجعة في وضعهم بعد الانتهاء من تدقيق كشوفات الـ 50 % لتحال كذلك إلى وزارة الإسكان والمرافق لإنهاء باقي الإجراءات المالية.

أما في ما يتعلق بتعويضات الأضرار في الحرب على تنظيم «داعش»، فستتم إحالة الكشوفات الخاصة بالمنازل المدمرة كليًّا إلى جهاز مشروعات الإسكان والمرافق كدفعة أولى، لتبدأ عملية الحصر والتدقيق، وفقًا لمراسلة رئيس مجلس إدارة الجهاز.

المزيد من بوابة الوسط