إغلاق طريق صلاح الدين بطرابلس وسقوط قذيفتين خلف معسكر اليرموك

آلية عسكرية في محيط معسكر اليرموك بطرابلس. (أرشيفية)

أكدت مصادر محلية متطابقة إغلاق طريق صلاح الدين بالعاصمة طرابلس مرة أخرى.

وقالت المصادر في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن عددًا من السكان القاطنين خلف معسكر اليرموك بالمنطقة غادروا منازلهم، حفاظًا على حياتهم بعد سقوط قذيفتين اثنتين بعد ظهر اليوم.

وأشارت إلى أن السكان خرجوا خوفًا من تجدد المواجهات المسلحة، نافية وجود اشتباكات مباشرة.

وأكدت أن المنطقة تشهد هدوءًا حذرًا وترقبًا، في انتظار ما يحدث وما تنتج منه الاجتماعات التي تعقد هذه الأثناء.

وشهدت ضواحي جنوب شرق العاصمة طرابلس، منذ أول أمس الأحد، توترًا أمنيًا تصاعدت حدته إلى اشتباكات عنيفة منذ فجر الإثنين بين قوات تتبع كتيبة «ثوار طرابلس» ومعها قوات الدعم المركزي بأبوسليم اللتين تعملان تحت مظلة حكومة الوفاق، من ناحية، والقوات المعروفة باسم «الكانيات» نسبة إلى لقب آمرها..

المزيد من بوابة الوسط