تحضيرات لاجتماع أمني حول الحدود بين ليبيا وتونس

معيتيق خلال اجتماع مع كل وزيري الخارجية والداخلية المفوض ومدير إدارة أمن السواحل. (إدارة التواصل بمجلس الوزراء)

بحث عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق، اليوم الإثنين، مع كل من وزير الخارجية المفوض محمد سيالة، ووزير الداخلية المفوض العميد عبدالسلام عاشور، ومدير إدارة أمن السواحل العقيد بشير بالنور، تأمين المنافذ البحرية والبرية، لفرض القانون والحد من ظاهرة التهريب.

جرى الاتفاق، خلال اجتماع عقد بديوان رئاسة الوزراء، على التحضير لاجتماع أمني خاص بالحدود المشتركة بين ليبيا وتونس، لضمان سلامة المواطنين الليبيين داخل الحدود التونسية، والمحافظة على الترتيبات الأمنية بين كلا الجانبين.

وبحث المجتمعون تطورات منفذ رأس جدير والمنافذ البرية، ورفع كفاءة خفر السواحل، بالإضافة إلى تأمين السواحل المشتركة بين ليبيا وتونس والمناطق المجاورة، وفقًا لإدارة التواصل والإعلام برئاسة الوزراء.