ماكرون مصمم على الدفع قدمًا بـ«اتفاق باريس» حول ليبيا

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من جديد تصميمه على الدفع قدمًا بالاتفاق الذي أبرم بين مختلف الأطراف الليبيين في مايو الماضي، وينص خصوصًا على إجراء انتخابات في ديسمبر.

وقال ماكرون في خطاب، اليوم الإثنين، أمام 250 سفيرًا «أؤمن بعمق في إعادة السيادة الليبية»، حسب ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وأضاف: «في هذا البلد الذي أصبح مسرحًا لكل المصالح الخارجية، دورنا هو النجاح في تطبيق اتفاق باريس الذي وقع في مايو» الماضي.