أُنقذوا قِبالة ليبيا.. ما جنسيات المهاجرين العالقين على متن سفينة «ديتشوتي»؟

سفينة خفر السواحل الإيطالي «ديتشوتي»

ذكرت مصادر حقوقية إيطالية أن الغالبية العظمى للمهاجرين العالقين منذ أكثر من أسبوع على متن سفينة خفر السواحل الإيطالي «ديتشوتي»  من الإريتريين (130 شخصًا)، يليهم 10 من جزر القمر، و6 من بنغلاديش، إضافة إلى سوريين اثنين ومصري وصومالي.

ونقلت وكالة «آكي» الإيطالية عن تلك المصادر، التي زارت سفينة المهاجرين داخل ميناء كاتنانيا، أن «معظمهم أناس يحملون جنسيات تكفل لهم حماية دولية، أوتوماتيكية تقريباً، في جميع البلدان الأوروبية».

 أنقذوا قبالة ليبيا.. 12 دولة أوروبية تجتمع غدًا لمناقشة أزمة مهاجري «ديتشوتي»

وذكرت أن الإريتريين، من ضمنهم فتيات دون العشرين عامًا، بدأوا رحلتهم الشاقة والطويلة من بلادهم إريتريا، ومن ثمّ إلى العاصمة السودانية الخرطوم لينتقلوا بعدها عبر الصحراء إلى ليبيا.

يشار إلى أن وزير الداخلية، ماتيو سالفيني قد سمح في وقت سابق بإنزال 27 مهاجرًا من القاصرين غير المصحوبين بذويهم، بينما لا يزال الباقون على متن السفينة التي أنقذتهم قبالة المياه الليبية.

وجددت وزارة الداخلية الإيطالية مساء اليوم الجمعة رفضها إنزال المهاجرين بعد فشل اجتماع في بروكسل، على مستوى المبعوثين الدبلوماسيين للدول الأعضاء في الاتحاد الأووربي، في التوافق بشأن معايير استقبال وإنزال وتوزيع المهاجرين بين دول التكتل الموحد.

المزيد من بوابة الوسط