أزمة نقص الوقود في مدن الواحات تشلُّ حركة سير السيارات

إحدى محطات توزيع الوقود (أرشيفية:الإنترنت)

تشهد مدن الواحات «أوجلة، جالو، أجخرة» منذ ليلة عيد الأضحى نقصًا حادًا في البنزين، ما أدى إلى شلل شبه تام في حركة السيارات، جراء إغلاق ما يقارب عن 7 محطات لتوزيع الوقود.

وأرجع صاحب إحدى المحطات لـ«بوابة الوسط» اليوم الجمعة، السبب الرئيسي لنقص البنزين، إلى تأخر سيارات نقل الوقود في التوزيع على مدن الواحات بسبب إجازة أصحابها خلال عطلة العيد، دون أن يجرى تنسيق لتوفير الوقود قبل بدء الإجازة.

 مؤسسة النفط: ميليشيا مسلحة تمنع وصول شاحنات الوقود إلى الجبل الغربي

وأضاف أنّ المحطات طلبت البنزين قبل يوم عرفة لتوفيرها للمستهلكين خلال عطلة العيد، إلا أنّ ذلك لم يتم بسبب كثرة الطلب على الوقود لعدد كبير من المحطات.

 انفراج أزمة الوقود.. وتعهدات باستمرار مكافحة التهريب

وشهدت الفترة الماضية معاناة بعض المدن الليبية، خاصة الجنوب، نتيجة نقص الوقود لأسباب مختلفة بعضها يرجع إلى انتشار عمليات التهريب، مما يفتح المجال للسوق السوداء، فضلاً عن عدم قدرة الشاحنات على الوصول إلى بعض المناطق بسبب غياب عمليات التأمين على الطرق الرئيسة.

المزيد من بوابة الوسط