مجلس النواب عن هجوم كعام: أيادي الإرهاب تأبى إلا أن تعكر فرحة الليبيين

مجلس النواب (الإنترنت)

دان مجلس النواب الهجوم الإرهابي، الذي استهدف بوابة كعام الأمنية في بلدية زليتن، وأسفر عن سقوط 7 قتلى وأكثر من 10 جرحى من عناصر الأمن المكلفة بالتمركز في البوابة.

وقال بيان للحكومة إن «أيادي الإرهاب تأبى إلا أن تعكر فرحة الليبيين بتنفيذ مثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة». وتقدم المجلس بخالص تعازيه إلى الشعب الليبي وأُسر من قضوا في هذا الهجوم، كما تمنت الشفاء العاجل للمصابين.

وكانت الحكومة المؤقتة أبدت استعدادها التام «لتقديم أي دعم لوجستي فوري لبلدية زليتن لمواجهة أي عدوان» تواجهه، و«أن كافة وزاراتها وهيئاتها ومؤسساتها ومصالحها الخدمية على استعداد تام أيضًا لتقديم أي احتياجات تطلبها البلدية عبر فتح قنوات اتصال بين البلدية وهذه القطاعات».

وفي أعقاب الهجوم، أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، اليوم الخميس، حالة التأهب الأمني ورفع أقصى درجات الاستعداد وأخذ الحيطة والحذر بين جميع الأجهزة الأمنية التابعة لها، وطالبت المواطنين بـ «ضرورة التعاون مع رجال الأمن بالتبليغ عن أي أعمال مشبوهة أو خروقات أمنية».

فيما دانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الهجوم، وطالبت بـ «إجراء تحقيق شفاف في الحادث».

اقرأ أيضًا:

مسلحون يهاجمون بوابة «عين كعام» في زليتن ويقتلون أربعة من عناصر الأمن ذبحًا

مصدر أمني يوضح تفاصيل هجوم مسلحين على بوابة «عين كعام» في زليتن

عميد بلدية زليتن يعلن حالة النفير بعد هجوم بوابة «عين كعام»

مصدر أمني: استمرار حالة الطوارئ في محيط زليتن.. وغلق الطرق للبحث عن الفارين

علي السعيدي يحمل «داخلية الوفاق» و«الليبية المقاتلة» مسؤولية هجوم بوابة عين كعام

مصادر أمنية تكشف هوية أحد منفذي هجوم بوابة «عين كعام»

عن هجوم بوابة كعام.. باشاغا: «داعش» يسترد جزءًا من قوته

«الرئاسي» يأمر بـ«تحقيق فوري» في هجوم بوابة كعام.. ويتوعد المعتدين

عن هجوم بوابة كعام.. «الأعلى للدولة» يطالب بسرعة إنجاز الاستحقاقات الدستورية

تعليقًا على هجوم كعام.. الدباشي: توحُّد الليبيين هو الحل لمواجهة الإرهاب

«داخلية الوفاق» تعلن «النفير العام».. وتطالب المواطنين بالتلبيغ عن أي «أعمال مشبوهة»

السفارة الإيطالية تدين الهجوم الإرهابي على بوابة «عين كعام»

معيتيق عن هجوم كعام: لن يثنينا عن تحقيق الأمن والمصالحة الوطنية

 

المزيد من بوابة الوسط