استمرار إغلاق مكب القمامة يفاقم أزمة النظافة في طبرق

تفاقم أزمة النظافة في مدينة طبرق

تفاقمت أزمة النظافة في مدينة طبرق على وقع استمرار إغلاق مكب القمامة لليوم السابع على التوالي، بسبب مطالبة أهالي قطعة الأرض المقام عليها المكب بتعويض مالي من المجلس البلدي طبرق.

وقال المجلس البلدي طبرق في بيان اليوم الخميس إن إغلاق مكب القمامة الجديد جنوب المدينة يأتي بسبب مطالبة أصحاب الأرض بتعويض مالي، لافتًا إلى أنّ «المجلس يقوم بإجراءاته من أجل سداد قيمة قطعة الأرض من ميزانيته بالتنسيق مع الحكومة الموقتة».

إغلاق مكب القمامة الجديد في طبرق بسبب تأخر مستحقات أصحاب الأرض 

وطالب المجلس في بيانه أصحاب الأرض بـ«تحكيم العقل والصبر حتى تنتهي الإجراءات في أسرع وقت ممكن»، لافتًا إلى أنّ «إغلاق المكب سيسبب كارثة بيئية كبيرة بمدينة طبرق وما جاورها».

ودعا البيان «الحكماء والعقلاء ومؤسسات المجتمع المدني بمخاطبة أهل الأرض لإعادة فتح المكب حتى تقوم الشركة العامة لخدمات النظافة بعملها لتنظيف المدينة».

وتنتشر جلود الأضاحي وأكوام القمامة بكميات كبيرة في الساحات العامة والطرقات الرئيسيّة بمدينة طبرق منذ اليوم الأول لعيد الأضحى المبارك، وذلك لتوقف أعمال الشركة بسبب إغلاق المكب.

المزيد من بوابة الوسط