«محلى بني وليد»: صرف الدفعة الثانية من تعويضات المتضررين بأحداث 2011 بعد عطلة عيد الأضحى

مقر المجلس المحلي بني وليد. (أرشيفية: بوابة الوسط)

أعلن مدير المكتب الإعلامي بالمجلس المحلي بني وليد، زايد أبوقدندش، أن المجلس المحلي سيقوم خلال الفترة المقبلة بصرف الدفعة الثانية من تعويضات أصحاب المنازل المتضرِّرة أثناء أحداث فبراير 2011، بعد عطلة عيد الأضحى.

وأضاف أبوقدندش، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، أن صرف التعويضات سيكون بعد أن تقوم اللجنة المركزية للتعويضات بوزارة المرافق بحكومة الوفاق الوطني بصرف القيمة الثانية من التعويضات المخصصة لمدينة بني وليد بعد عطلة العيد.

يشار إلى أن مدينة بني وليد لم تتسلم قيمة التعويضات من الأضرار التي لحقت بعدد من منازل المواطنين خلال أحداث العام 2011، التي تبلغ قيمتها الإجمالية 100 مليون دينار، صرف منها خلال العام 2013 نحو 50 مليون دينار، ولازالت الأسر المتضررة تنظر صرف باقي مستحقاتها.