وزير الداخلية الإيطالي يهدد بإعادة 180 مهاجرًا إلى ليبيا

نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني. (أرشيفية: الإنترنت)

هدد نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني، بشكل رسمي بإعادة 180 مهاجرًا عالقين في السفينة «ديشيوتي» قبالة جزيرة لامبادوزا جنوب إيطاليا، إلى ليبيا.

وأكد سالفيني في تصريح صحفي، اليوم الأحد، أن على الاتحاد الأوروبي التحرك بشكل جدي وإلا فإن إيطاليا ستتحمل مسؤوليتها وتقوم بعمل من شأنه تدمير نشاط المهربين.

وقال على الاتحاد الأوروبي «قبول واقتسام المهاجرين الـ 180 الذين قدموا من ليبيا ولا يزالون عالقين في البحر وإلا فإن الحكومة الإيطالية ستضطر إلى القيام بما سينهي بالتأكيد أعمال المهربين».

وأضاف وزير الداخلية ماتيو سالفيني أن قضية المهاجرين ستنتهي «بإعادة الأشخاص الذين تم العثور عليهم في البحر إلى ميناء ليبي». فيما لم يتسنَ معرفة ردود فعل الاتحاد الأوروبي الذي كان قد وصف الموانئ الليبية بأنها غير آمنة (...).

كما أن أي خطوة إيطالية بإعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى ليبيا بالقوة، من شأنها أن تضع حكومة الوفاق الوطني في العاصمة طرابلس في موقف محرج.

المزيد من بوابة الوسط