المشري: تشكيل «لجنة مؤقتة» مع مصلحة السجل المدني لمكافحة الفساد «بشكل عاجل»

المجلس الأعلى للدولة عقد جلسة تشاورية برئاسة خالد المشري في العاصمة طرابلس

عقد المجلس الأعلى للدولة جلسة تشاورية، اليوم الخميس، برئاسة رئيس المجلس خالد المشري وأعضاء مكتب الرئاسة في العاصمة طرابلس، وذلك لمتابعة ما جرى إنجازه في الملف الاقتصادي والسياسي وملف السجل المدني، حيث جرى الاتفاق على تشكيل لجنة مؤقتة لمكافحة الفساد بشكل عاجل.

وأشار بيان نشره المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة، إلى أن المشري «عرض ما جرى في اجتماعه مع رئيس مصلحة السجل المدني ونائبه، إذ تطرق إلى الخروقات والمشاكل التي تمر بها المصلحة».

وشدد المشري على «أهمية مصلحة السجل المدني، وضرورة الوقوف معها لمكافحة الفساد الذي تم تسجيله في الفترة الماضية، بالإضافة إلى أهميتها في المرحلة المقبلوة المتعلقة بالانتخابات».

وكشف رئيس مجلس الدولة عن الاتفاق مع مصلحة السجل المدني على تشكيل لجنة مؤقتة من المختصين والخبراء لمكافحة الفساد بشكل عاجل.

التضامن الاجتماعي: اكتشاف 16 ألفًا يتقاضون معاشات بالمخالفة للقانون

وفيما يخص الملف الاقتصادي عرض المشري ما خلصت إليه الاجتماعات التي ساهم فيها المجلس عن طريق رئيس لجنة تنمية وتطوير المشروعات الاقتصادية بالمجلس الدكتور محمد تكالة والمجلس الرئاسي والمصرف المركزي، والجهود التي بذلت للإسراع في وضع نتائج العمل المشترك بين هذه المؤسسات، لإيجاد حل لمشكلة الوضع الاقتصادي وإنهاء الأزمة المعيشية التي يعانيها المواطنون.

«الوسط» تستكشف أجواء ما قبل قرارات الإصلاح الاقتصادي

ولا يزال الترقب يسيطر على الاقتصاديين ورجال الأعمال وأعضاء في مجلس الدولة قبيل إطلاق الخطوات التنفيذية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي يتضمن معالجة سعر صرف الدينار، والدعم على المحروقات، وزيادة مخصصات الأسر السنوية من الصرف الأجنبي، وغيرها من الإجراءات التي تستهدف تصحيح تشوهات الاقتصاد الليبي، وفق ما أعلن نائب رئيس المجلس الرئاسي فتحي المجبري وقتها.

المجلس الأعلى للدولة عقد جلسة تشاورية برئاسة خالد المشري في العاصمة طرابلس
المجلس الأعلى للدولة عقد جلسة تشاورية برئاسة خالد المشري في العاصمة طرابلس