وصول شاحنات وقود إلى سبها بعد توقفها عدة أشهر

وصول شاحنات وقود إلى سبها. (الإنترنت)

وصل عدد من شاحنات الوقود إلى مدينة سبها اليوم الثلاثاء، قادمة من مستودع رأس المنقار إلى شركة الشرارة الذهبية للخدمات النفطية في المنطقة الجنوبية.

وقال مدير شركة الشرارة الذهبية بالمنطقة الجنوبية، عبد الله علي، في تصريح إلى «بوابة الوسط»: «قمنا بتوفير قرابة 500 ألف لتر بنزين من مستودع رأس المنقار وصلت منها اليوم 200 ألف لتر موجودة فى ساحة مديرية أمن سبها»، مشيرًا إلى أن «هناك شاحنات لا تزال في الطريق بمنطقة الجفرة ستوزع على محطات الوقود بسبها التابعة لشركة الشرارة الذهبية حسب الكمية المقررة من الشركة».

من جانبه، قال رئيس وحدة الشؤون الفنية بشركة الشرارة الذهبية للخدمات النفطية بمنطقة الجنوب، عبدالهادي محمد السنوسي، إن خطة توزيع الوقود ستخصص 50 ألف لتر لكل محطة تابعة للشركة وهي محطة الطريق الزراعي بالقرضة، والمحطة رقم 721 حي الإذاعة، ومحطة مغدر ربوشة بطريق حجارة الزراعي، ومحطة تل الماء بمنطقة الجديد وباقي الكمية التي ستصل لاحقًا سوف نزود بها باقي المحطات.

وتابع أنه سيتم مباشرة البيع للمواطن غدًا من السابعة صباحًا إلى السابعة مساء، مؤكدًا أنه إذا انتظم المواطنون وكانت الظروف الأمنية مشجعة، سيستمر العمل بالمحطات إلى ساعة متأخرة من الليل، ونتمنى من المواطن أن يلتزم بالنظام ومعاملة طاقم المحطة جيدًا.

وأكد مدير شؤون المحلات ببلدية سبها، نوري لغويزي، أن إجراءات رادعة سوف تتخذ ضد أي محطة يتم تزويدها بالوقود ولم تقم بتوزيعه على المواطنين وقد تتعرض المحطة للإغلاق.

وأوضح العميد الساعدي إمحمد في تصريح إلى «بوابة الوسط» أن مديرية الأمن تقوم بتأمين الشاحنات من نقطة معينة حتى تصل إلى ساحة مديرية الأمن، لتتم مرافقتها إلى المحطات وتنظيم الازدحام هناك.

وكان تزويد مستودع سبها النفطي بالوقود وغاز الطهي توقف من مستودع مصراتة، بسبب عدم رغبة السائقين بتوصيل كميات الوقود بعد حالات الخطف والابتزاز، وتدهور الحالة الأمنية بين الطريق الرابط الجفرة والبوانيس.

المزيد من بوابة الوسط