إيطاليا تطالب بريطانيا بتحمل مسؤوليتها تجاه «أكواريوس»

وزير البنية التحتية والنقل الإيطالي دانيلو تونينيلي. (آكي)

دعا وزير البنية التحتية والنقل الإيطالي دانيلو تونينيلي، بريطانيا إلى تحمل المسؤولية عن سفينة الإنقاذ «أكواريوس» التي تقوم بمهام قبالة السواحل الليبية.

وكتب الوزير تونينيلي في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الاثنين، أن «خفر السواحل الليبي نسق عمل (أكواريوس) في نطاق مسؤوليته»، مبينًا أن «السفينة الآن في المياه المالطية وهي تحمل علم جبل طارق».

وأضاف الوزير: «عند هذه النقطة، يجب على المملكة المتحدة أن تتحمل مسؤوليتها في مجال حماية الناجين»، نظرًا لكون جبل طارق، منطقة حكم ذاتي تابعة للتاج البريطاني.

ووفقًا لمصادر إعلامية، فإن السفينة التابعة لمنظمتي «سوس ميديترانيه» و«أطباء بلا حدود»، تتحرك في عرض البحر منذ يومين، وعلى متنها 141 شخصًا، دون أن تتلقى دعم أي جهة أو سفينة أخرى، وهي تتجه شمالًا الآن.

وحسب طاقمها، فإن «الأوضاع الصحية مستقرة بالنسبة للمهاجرين، لكن كثيرين منهم في ضعف ويعانون سوء التغذية».

اقرأ أيضا: «أكواريوس» تواصل مهمتها بعرض البحر وعلى متنها 141 شخصًا

المزيد من بوابة الوسط