وزارة الحكم المحلي تطلق حملة لتنظيف شوارع طرابلس

أطلقت وزارة الحكم المحلي بحكومة الوفاق الوطني بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة، مساء السبت، حملة تنظيف لشوارع العاصمة الليبية، من القمامة ومخلفات البناء، بتسخير كافة إمكاناتها في المناطق، وفق وكالة الأنباء الليبية في طرابلس.

وقام المفوض بوزارة الحكم المحلي بداد قنصو، رفقة وكلاء الوزارة ومسؤولي جهاز الحرس البلدي، صباح الأحد، بزيارة ميدانية لعدد من المناطق التي شملتها الحملة للوقوف على الجهد الذي قامت به شركة الخدمات العامة بعد ساعات من انطلاق الحملة.

وقالت وكالة الأنباء الليبية إن قنصو أثنى خلال الزيارة على العمل والجهود التي بُذلت من قبل العاملين والمسؤولين في شركة الخدمات العامة؛ لإزالة أطنان من القمامة والمخلفات خلال ساعات من انطلاق الحملة.

من جانبه أكد وكيل الوزارة إدريس الشاردة، أن وزارة الحكم المحلي وشركة الخدمات العامة والشركات المساندة لها، أطلقت الحملة لتنظيف كل مناطق طرابلس وإظهارها بحلة تليق بها وفق الإمكانات المتاحة، لكنه اشتكى من النقص الذي تعانيه الشركة في العمالة الوافدة التي قال إنها «لاتغطي احتياجاتها» وفق وكالة الأنباء الليبية.

وأشار الشاردة إلى توزيع أعداد كبيرة من صناديق القمامة على الطرقات العامة، لكنه قال إن هذه العملية «قوبلت بالرفض من قبل السكان بحجة أن المواطن سيقوم برميها على قارعة الطريق، وليس داخل الصندوق، الأمر الذي سيترتب عليه تشويه المنظر العام».

كما أعلن الشاردة جملة من الترتيبات التي وضعتها وزارة الحكم المحلي بالتنسيق مع شركة الخدمات العامة طيلة أيام عيد الأضحى المبارك، بالعمل على مدار الساعة لمنع أي تكدس للقمامة بشكل ملفت للانتباه.