مجلس النواب يستنكر الاعتداء على نازحي تاورغاء بطرابلس

استنكر مجلس النواب «بأشد العبارات» الاعتداء على مخيم  نازحي تاورغاء بالعاصمة طرابلس.

وقال المجلس في بيان أصدره ليل الجمعة إن «مجلس النواب إذ يُدين  هذا العمل المُشين تحت أي ذريعةً كانت، نُحمل من ارتكب هذا العمل أو شارك فيه أو تستر على مرتكبيه المسؤولية القانونية والأخلاقية أمام الشعب الليبي».

وتعرض المخيم الذي يضم حوالي 2000 من النازحين داخلياً إلى مداهمة خلال هذا الأسبوع من قبل أحد الأجهزة الأمنية العاملة في طرابلس، ما أسفر عن احتجاز أكثر من 80 نازحاً، بينهم أربعة قاصرين متهمين بارتكاب أنشطة إجرامية، بحسب بيان البعثة الأممية.

وتداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» صورًا تُظهر عملية اقتحام وهدم لأجزاء من مخيم لنازحين من تاورغاء يقع بمنطقة الفلاح وطريق المطار بمدينة طرابلس.

وأظهرت الصور المتداولة آثار المداهمات التي قال نشطاء من تاورغاء إن جرافات ثقيلة نفذتها، ما أدى لخروج عدد من العائلات من المخيم، تاركين مقتنياتهم، فيما أرجع البعض ذلك إلى «تصرفات غير مسؤولة من بعض شباب المخيم من تعاطي وترويج وغيرها، أدت إلى تحمل سكان المخيم المسؤولية».

كلمات مفتاحية