التعليم: 3 أسباب وراء تدني نسبة النجاح في الشهادة الإعدادية

وكيل وزارة التعليم في حكومة الوفاق الوطني عادل جمعة

قال وكيل وزارة التعليم في حكومة الوفاق الوطني، عادل جمعة، إن تدني نسبة النجاح في الشهادة الإعدادية إلى 54.24%، مقارنة بـ 77.3% العام الدراسي الماضي، يرجع إلى ثلاثة أسباب رئيسية بالتزامن مع تطبيق إجراءات جديدة هذا العام، على رأسها اختيار لجان للإشراف والمراقبة من مفتشين تربويين، بخلاف السنوات الماضية التي أُسند فيها الإشراف للمعلمين أنفسهم من المدارس نفسها التي يُمتحن فيها الطلاب.

وأشار جمعة، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إلى أن اختيار المفتشين كمراقبين يرجع إلى كون «المفتش التربوي يحوز على تقدير خاص أكثر من المعلم».

وأضاف وكيل وزارة التعليم سببًا ثانيًا لتدني نسبة النجاح في الشهادة الإعدادية، يتمثل في نقل الطلبة إلى مدارس ثانوية لإجراء امتحاناتهم بملاحظين من مرحلة التعليم الثانوي وليسوا من مرحلة التعليم الأساسي، وهو ما أدى بدوره للتشديد على عملية الامتحان والمراقبة.

نسبة النجاح في الإعدادية.. الأدني منذ 7 سنوات

وأوضح أن السبب الثالث وراء تراجع نسبة النجاح هو تشكيل الوزارة لجانًا تتولى مراجعة ورصد واحتساب أعمال السنة ومتابعة صحتها، وهو ما ساهم في «وضع أعمال سنة واقعية»، وفق قوله.

وسجلت نسبة النجاح في الشهادة الإعدادية للعام الدراسي الحالي 2017/2018 الأدنى منذ سبع سنوات، بنسبة 54.24%، وذلك وفق مؤشرات نشرها عادل جمعة عبر حسابه على موقع «تويتر» أمس الإثنين.

واعتمد وزير التعليم عثمان عبد الجليل، الإثنين، نتيجة شهادة الإعدادية للدور الأول، خلال احتفالية بمقرالوزارة حضرها وكيل الوزارة لشؤون التعليم العام عادل جمعة، وعدد من مديري الإدارات والمكاتب بالوزارة، إلى جانب عدد من مراقبي التعليم بالبلديات.

بالاسم ورقم الجلوس.. نتائج امتحانات الشهادة الإعدادية

المزيد من بوابة الوسط