مسؤول أممي يعلق على حملة «الصلح خير»

المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي سلطان حاجيف. (بوابة الوسط)

قال المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا سلطان حاجيف، الاثنين، إنه سعيد كونه جزءًا من الحملة الإعلامية لـ«الصلح خير» حول التوافق الوطني، مع نائبة المبعوث الأممي للشؤون السياسية ستيفاني ويليامز.

وأضاف في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، أنه يرجو أن تصل الحملة إلى نسبة كبيرة من الليبيين، فليبيا بحاجة للسلام، وبناء السلام سيحتاج شجاعة، والشعب الليبي شجاع للغاية.

وأطلقت نائبة المبعوث الأممي للشؤون السياسية، في وقت سابق اليوم، الحملة الإعلامية «الصلح خير»، في إطار مشروع «نحو مصالحة وطنية في ليبيا» تحت رعاية البعثة الأممية.

ونوهت إلى إطلاق هذه الحملة لرفع مستوى الوعي لدى الليبيين، والتأكيد على أهمية التصدي للانتهاكات، وتطبيق آليات العدالة.
 

المزيد من بوابة الوسط