بنيني لـ«بوابة الوسط»: الاشتباكات مستمرة والطريق الساحلي مغلق من الحرشة حتى صرمان

عناصر من جهاز المباحث الجنائية فرع الغربية على الطريق. (أرشيفية: صفحة الجهاز على فيسبوك)

قال رئيس جهاز المباحث الجنائية فرع الغربية علي بنيني، الأربعاء، إن الاشتباكات بمنطقة «أبوعيسى» لا تزال مستمرة ليل الأربعاء، بين عناصر المباحث الجنائية وأفراد عصابة مسلحة هاجمت مقر الجهاز ببلدة صرمان غرب البلاد صباح اليوم الأربعاء.

وأوضح بنيني في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط»، أن الطريق الساحلي من بوابة الحرشة وحتى صرمان «لا يزال مغلقًا والحركة متوقفه نتيجة الاشتباكات المسلحة التي تشهدها المنطقة».

وأضاف قائلًا: «إن اثنين من أفراد العصابة قتلوا خلال مواجهات مسلحة مع دورية خاصة بالجهاز في منطقة «أبوعيسى» الساعة التاسعة صباحًا، ردّا على هجوم من قبلهم استهدف الدورية».

وأجاب بنيني على سؤال «بوابة الوسط» حول سقوط ضحايا مدنيين جراء الاشتباكات المسلحة قائلًا: «لا تفاصيل أو معلومات عن وقوع ضحايا مدنيين حتى الآن»، مؤكدًا أن الوضع في المنطقة لا يزال محتقنًا».

وكان رئيس جهاز المباحث الجنائية فرع الغربية علي بنيني، قال لـ«بوابة الوسط» إن أفراد عصابة مسلّحة هاجمت مقر الجهاز بمدينة صرمان، ما اضطرّ عناصر الأمن إلى الردّ عليهم باستخدام السّلاح.

وقال مصدر أمني بصرمان في اتصال بـ«بوابة الوسط» إنّ العصابة التي هاجمت مقر جهاز المباحث الجنائية تمتهن تهريب الوقود، ويترأسها شخص يدعى حسن أبوشناف.

وأبلغ شهود عيان «بوابة الوسط» أنّ الاشتباكات بين أفراد العصابة ودورية المباحث الجنائية أدت إلى غلق الطريق الساحلي إلى حين، قرب مدينة الزاوية.

المزيد من بوابة الوسط