ترامب وكونتي يدافعان عن موقفهما الحازم في ملف الهجرة

الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الحكومة الإيطالي جوزيبي كونتي في البيت الأبيض (فرانس برس)

أشاد دونالد ترامب، الإثنين، بالحزم الذي يُبديه رئيس الحكومة الإيطالية جوزيبي كونتي في ملف الهجرة، وذلك خلال استقبال حار له في البيت الأبيض سلّط خلاله الرئيس الأميركي الضوء على القواسم التي تجمعه بالزعيم الأوروبي خصوصًا في ملفي الهجرة والتجارة.

وقال كونتي خلال مؤتمر صحفي مع الرئيس الأميركي، وفقًا لوكالة «فرانس برس»: «حكومتي وإدارة ترامب، كلاهما تُمثّلان التغيير. المواطنون اختاروهما من أجل تغيير الوضع الراهن وتحسين ظروف حياتهم».

وأضاف: «لقد وصفتُ للرئيس ترامب المقاربة الجديدة لإيطاليا»، موضحًا أنه بفضل الحزم الذي أبدته روما فإنّ بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي باتت تتحمل «مسؤولية عدم ترك كل عبء إدارة الهجرة على أكتاف الدول» التي يصل إليها المهاجرون أولاً.

اقرأ أيضًا: ترامب: إيطاليا هي المرجعية لأوروبا في المسألة الليبية

لدى ذلك ردّ ترامب قائلاً: «هذا رجل يؤدي عملاً رائعًا. أنا أعلم أنه اتخذ موقفًا حازمًا جدًا على الحدود»، معتبرًا أنّ «العديد من دول الاتحاد الأوروبي يجب أن تقوم بالمِثل».

وبدأت زيارة رئيس الوزراء الإيطالي بمصافحة بين الرجُلين، وبدا كونتي مبتسمًا، وقال ترامب إنه «لشرف عظيم» أن يستقبل كونتي، مشيرًا إلى أنهما التقيا وأصبحا صديقين خلال قمة مجموعة السبع في كندا.

والزيارة هي الأولى لكونتي الذي اختير رئيسًا للوزراء من جانب مسؤولي حزبي حركة خمس نجوم والرابطة اللذين فازا في الانتخابات التشريعية في مارس.

اقرأ أيضًا: كونتي يبحث في واشنطن عن دعم لبلاده في ليبيا

وتضغط حكومة إيطاليا على سائر دول الاتحاد من أجل تقاسم مسؤولية اللاجئين، وقامت بإغلاق موانئها أمام سفن تحمل مهاجرين أنقذوا في البحر.

ولا تزال الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تجري مشاورات بشأن مقترح المفوضية الأوروبية حول إنشاء مراكز مراقبة داخل أراضي دول الاتحاد ومنصات إنزال خارجها، في محاولات للتعاطي مع ملف الهجرة غير الشرعية.

المزيد من بوابة الوسط