مجلس الدولة يبحث مع شركة البريقة أزمة نقص الوقود بالجنوب

مسؤولون بمجلس الدولة التقوا ممثلين عن شركة البريقة لبحث أزمة نقص الوقود بالجنوب

ناقش المجلس الأعلى للدولة، الإثنين، مع مسؤولين بشركة البريقة، أزمة نقص الوقود بالجنوب الليبي، وآليات حلها وتأمين عمليات التوزيع لمنع التهريب.

جاء ذلك خلال لقاء جمع النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للدولة وعددًا من أعضاء لجنة متابعة ومعالجة أزمة الجنوب، مع مدير عام المنطقة الغربية والجنوبية بشركة البريقة خالد وهيبة، ومدير مستودع سبها النفطي عامر خليفة.

وأشار بيان نشره المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة، إلى أن «الاجتماع بحث الأوضاع في الجنوب، وكيفية المعالجة الحقيقية للأزمة التى تعاني منها المنطقة من نقص شديد في الوقود، وكيفية تسهيل وصول المحروقات للمنطقة الجنوبية وتأمينها وتوزيعها».

وشهدت الفترة الماضية معاناة بعض المدن الليبية، خاصة الجنوب، نتيجة نقص الوقود لأسباب مختلفة بعضها يرجع إلى انتشار عمليات التهريب، مما يفتح المجال للسوق السوداء، فضلاً عن عدم قدرة الشاحنات على الوصول إلى بعض المناطق بسبب غياب عمليات التأمين على الطرق الرئيسة.

المزيد من بوابة الوسط