قوة تابعة للمجلس الرئاسي والقيادة العامة تبدأ تأمين طريق سرت - الجفرة

سيارات وعناصر القوة المشتركة على طريق سرت - الجفرة. (فيسبوك)

بدأت قوة مشتركة تابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، أمس الجمعة، في تنظيم دوريات مشتركة لتأمين طريق سرت - الجفرة والسيطرة عليه بعد الخروقات الأمنية المتكررة التي شهدها الطريق خلال الفترة الماضية.

وتضم القوة المشتركة عناصر عسكرية وشرطية من قوة حماية وتأمين سرت ومديرية أمن سرت التابعة للمجلس الرئاسي والكتيبة «128 مشاة» بقيادة حسين الزادمة، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية.

وتداولت الصفحات الليبية، على موقع التواصل الاجتماعي، صورًا لعناصر القوة المشتركة أثناء انتشار دورياتها وسيارات الشرطة والجيش التابعة لها خلال عملية تأمين الطريق المؤدي من وإلى مدينة سرت شمالاً وإلى بلدية الجفرة جنوبًا.

المزيد من بوابة الوسط