كونتي: أخبرت ماكرون عدم دعمنا انتخابات في ليبيا قبل إتمام المصالحة

رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي

قال رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، إنه أخبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن إيطاليا لن تدعم تسريع العملية الانتخابية في ليبيا، قبل إكمال عملية التوافق السياسي بين الفرقاء الليبيين.

وأشار كونتي، في حوار مع صحيفة «كورييري ديلا سيرا» الجمعة، نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، إلى أن بلاده تتصرف «بشأن ليبيا بطريقة منسقة بين وزراء الحكومة، وباستراتيجية واضحة. نحن على إدراك بأنها أولوية».

وتابع: « أخبرت إيمانويل ماكرون أننا لن ندعم الإقحامات والهروب إلى الأمام، وأن الانتخابات في ليبيا، يتعين أن تتم فقط بعد المصالحة بين الأجزاء المختلفة في ذلك البلد. في هذا الصدد ألمانيا تبقى واحدًا من محاورينا الأساسيين».

اقرأ أيضًا: الانتخابات تدفع الصراع على الملف الليبي نحو التسخين

ورأى رئيس الحكومة الإيطالية «أن مركز الاهتمام في هذه المرحلة هو ليبيا وشمال إفريقيا: منطقة مزعزعة بسبب الحسابات الاستراتيجية الخاطئة للغرب. والآن نقطة انطلاق يصل عبرها إلى أوروبا مهاجرون وجدل وموتى».

وقال رئيس الحكومة الإيطالية: «نحن نحاول استعادة المركزية إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط بعد أن هُمِشت جراء التوسع شمالا وشرقا» للاتحاد الأوروبي.

وتتفق الأطراف الليبية على إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية بحلول 10 ديسمبر المقبل، على أن يسبقها وضع الأسس الدستورية للانتخابات واعتماد القوانين الانتخابية الضرورية بحلول 16 سبتمبر المقبل، وذلك وفق مخرجات اجتماع باريس في التاسع والعشرين من مايو الماضي.

المزيد من بوابة الوسط