الأحوال المدنية بنغازي: نقلنا الأرشيف من مكتب القوارشة بعد الحريق وهناك مشتبه بهم

نقل الملفات والأرشيف من مكتب القوارشة إلى مكان آمن. (بوابة الوسط)

قال رئيس مصلحة الأحوال المدنية بنغازي، المقدم أسامة الدرسي، إن المصلحة نقلت كافة الملفات والأرشيف من مكتب السجل المدني بالقوارشة إلى مكان آمن بعد اندلاع «حريق مفتعل» بالمقر فجر أمس الثلاثاء، مضيفًا: «هناك مشتبه بهم» في الحادث.

وأوضح الدرسي في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الأربعاء، أن «الملفات والأرشيف لم تتضرر نتيجة وجودها في خزائن ضد الحرائق»، مؤكدًا نقلها «إلى مكان آمن وتنظيمها من قبل الموظفين».

وأضاف قائلاً: «حتى الساعة الثالثة فجرًا لم يندلع الحريق وهناك دوريات كانت قريبة من المكان»، مرجحًا أن يكون «حرق مكتب السجل المدني القوارشة حدث فجرًا»، مشيرًا إلى أنه قرر تشكيل لجنة تحقيق برئاسة الملازم محمد رحومة، ومباحث الأحوال المدنية «باشرت التحقيق في الواقعة فورًا».

وأكد الدرسي، «إيقاف مسؤولين اثنين بمكتب السجل المدني القوارشة عن العمل بتهمه الإهمال»، مضيفًا: «هناك أشخاص مشتبه بهم، بينهم شخص صادر بحقه أمر ضبط وإحضار في وقت سابق»، وأن «النيابة العامة باشرت التحقيقات أيضًا، وستتابع الجهات المختصة كافة الإجراءات القانونية» حيال الواقعة.

ونوه رئيس مصلحة الأحوال المدنية بنغازي، المقدم أسامة الدرسي، بإعادة فتح مكتب السجل المدني بالقوارشة «خلال يومين بعد انتهاء أعمال التنظيف والطلاء، التي بدأت بمجهودات ذاتية من قبل الموظفين»، وفق قوله.