أعيان هراوة يسلمون اليوم مخطوفي «محكمة ودان» إلى أهاليهم

مجلس أعيان وحكماء ودان. (الإنترنت)

أكد مصدر أمني ببلدية هرواة، أنه سييجري اليوم تسليم المخطوفين الذين أطلقوا الثلاثاء الماضي إلى عائلاتهم بمدينة ودان، وهم القاضي عبد السلام السنوسي ووكيل النيابة العامة إسماعيل عبد السلام وعنصرين من جهاز الشرطة القضائية الذين يعملون في محكمة ونيابة ودان.

وقال المصدر في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن المخطوفين كانوا سلّموا إلى مجلس أعيان قبيلة أولاد سليمان بهراوة حيث جرى استضافتهم هناك، عقب إطلاقهم.

وأضاف المصدر أنّ إجراءات التسليم ستكون عن طريق الكتيبة 128 العسكرية المكلفة بتأمينهم، مشيرًا إلى أن الأجهزة الأمنية لا تزال تبحث عن الخاطفيين ومن يقف وراءهم.

وكان الأشخاص الأربعة خطفوا من قبل مسلّحين الأحد الماضي، من داخل مقر محكمة ونيابة ودان الجزئية.

وقال المكتب الإعلامي لجهاز الشرطة القضائية عبر صفحته على «فيسبوك» إن الهدف من وراء الحادث كان بغرض «تهريب موقوفين متهمين في قضية تهريب وقود من قبل عصابة إجرامية مسلحة».

ودان الجهاز الشرطة القضائية واقعة الاعتداء المسلح بمحكمة ونيابة ودان الجزئية، مستنكرًا «بشدة هذه الأعمال الإجرامية التي تقوِّض قيام دولة المؤسسات والقانون».

وقال مصدر أمني من الجفرة لـ«بوابة الوسط» إن المسلحين أطلقوا النار على عناصر الأمن المكلفين بتأمين المحكمة وتمكنوا من خطف القاضي عبدالسلام السنوسي ووكيل النيابة إسماعيل عبدالرحمن واقتادوهما باتجاه منطقة أبوهادي جنوب سرت.

المزيد من بوابة الوسط