مجلس النواب يرفض قانون «الدولة القومية للشعب اليهودي» بفلسطين

رفض مجلس النواب قانون «الدولة القومية لليهود» الذي أقره برلمان دولة الاحتلال الإسرائيلي «الكنيست»، معتبرا أن هذا القانون  يكرس نظام التمييز والفصل العنصري ضد الشعب الفلسطيني صاحب الأرض المغتصبة من الاحتلال الإسرائيلي.

وطالب مجلس النواب، في بيان أصدره ليل الجمعة، مجلس الأمن وكافة المنظمات الدولية وفي مقدمتها منظمة حقوق الإنسان «تحمل المسؤولية تجاه الشعب الفلسطيني واتخاذ التدابير العاجلة للضغط على دولة الاحتلال الإسرائيلي للالتزام بقرارات الأمم المتحدة».

وينص قانون «الدولة القومية لليهود» على  أن لليهود «حقا فريدا بتقرير مصيرهم»، كما يجعل من «العبرية اللغة الأساسية للدولة»، كما يؤكد القانون على أن القدس المحتلة «عاصمة لإسرائيل».

وحذر مجلس النواب من النتائج التي وصفها بـ«الكارثية لهذا القانون الذي ينتهك المبادئ الأساسية للقانون الدولي ومبادئ حقوق الإنسان، الأمر الذي يعرض السلم والأمن الدوليين للخطر».

كما دعا مجلس النواب «جامعة الدول العربية و البرلمانات العربية و الإسلامية و الدولية للوقوف ضد هذا القانون الظالم».

المزيد من بوابة الوسط