البنك الإفريقي: احتياطي ليبيا من النقد الأجنبي زاد 13 % في 2017

كشف البنك الإفريقي للاستيراد والتصدير أن الاحتياطي النقدي الأجنبي في ليبيا ارتفع بما يزيد عن 13 % في 2017 بسبب انتعاش أسعار النفط والإنتاج.

ووفقا لتقرير التجارة الإفريقية لعام 2018 ، الذي نشره البنك الإفريقي للاستيراد والتصدير، اليوم الأربعاء، أدرجت ليبيا ضمن الاقتصادات الإفريقية في عام 2017 التي سجلت نموا بنسبة 6.3% في احتياطاتها من النقد الأجنبي.

وقال التقرير إن «انتعاش أسعار النفط والإنتاج زاد احتياطيات النقد الأجنبي بنحو 13.1% في ليبيا و 22.1 % في الجابون و 50 % في نيجيريا خلال الفترة قيد الاستعراض»

كما لاحظ أن هذا الأداء يكون أيضا بسبب زيادة تدفقات رؤوس الأموال في المنطقة.

ووفقًا للوثيقة ، فقد بلغ احتياطي إفريقيا من الاحتياطات الأجنبية 421.53 مليار دولار في عام 2017 ، ارتفاعا من 396.3 مليار دولار في عام 2016. بعدما سجل انكماش بحوالي 9.4% في العام السابق

ووفقا لخبراء البنك ، فإن هذا الأداء يرجع بشكل أساسي إلى الانتعاش المستدام في أسعار السلع ، والذي أدى أيضا إلى ارتفاع عائدات التصدير، حيث يكون قطاع النفط هو المحرك الرئيسي لهذا الانتعاش ، مع ما يقرب من 45 % من عائدات التصدير في القارة.

وتعتمد موازنة ليبيا على 95 بالمائة من مواردها، على مبيعات النفط، لكن شهدت تراجعا حادا في ظل تزايد الصراع السياسي والعسكري خلال الأسابيع الأخيرة.

وانخفضت احتياطيات النقد الأجنبي في ليبيا إلى نحو 67.5 مليار دولار مقارنة مع 123.5 مليارا عام 2012، ما دفعها إلى تبني إجراءات تقشفية عدة منذ عام 2015 وخفض قيمة الدينار الليبي نهاية 2017 إلى أدنى مستوى له.

المزيد من بوابة الوسط