معيتيق يبحث مع وزيري الاقتصاد والعمل تسهيل وصول الخدمات الأساسية للمواطنين

بحث النائب بالمجلس الرئاسي أحمد معيتيق، مع وزيري الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني الدكتور نصر الدرسي، والعمل الدكتور المهدي الورضمي، ووكيل وزارة المالية الدكتورأبوبكر الجفال، تذليل الصعوبات التي تحول دون وصول الخدمات الأساسية للمواطنين.

وقال معيتيق خلال الاجتماع الذي عقد أمس الثلاثاء، إنه «بدون اقتصاد قوي لاتستطيع الدولة أن تعيش في استقرار»، مشيرًا إلى «برنامج الإصلاحات الاقتصادية الذي سيتم البدء فيه قريبا ومساهمته بشكل مباشر في خلق حالة من الاستقرار في البلاد»، بحسب بيان صادر عن إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء.

بدوره، استعرض وزير الاقتصاد في حكومة الوفاق، المشاكل والصعوبات التي تعيق عمل الوزارة والجهات التابعة لها طيلة السنوات الماضية بسبب عدم تسييل الميزانية وضعفها في بعض السنوات، مؤكدًا أنه من خلال الهيكلية الجديدة للوزارة سيتم إعادة النظر في عمل هذه الجهات غير الفاعلة.

كما تم خلال اللقاء التطرق إلى صندوق موازنة الأسعار والدور الذي يقوم به في توفير بعض السلع بأسعار معتمدة، مطالبًا رئيس الصندوق بزيادة الميزانية المخصصة له حتى يتمكن من توفير كل السلع.

وقدم رئيس هيئة تشجيع الاستثمار وشؤون الخصخصة ملخصا عن عمل الهيئة منذ تأسيسها والصعوبات التي تعيق سير عملها، مشيراً إلى عدد من القضايا المرفوعة ضد الهيئة من الشركات الأجنبية.

من جانبه، استعرض رئيس الهيئة العامة للمعارض أنشطة الهيئة طيلة السنوات الماضية التي اعتبرها غير مرضية بسبب قلة إقامة المعارض والمؤتمرات، مشيدًا بدورة معرض طرابلس العالمي الماضية التي سجلت زيارة أكثر من 250 ألف زائر التي اتسمت بالمشاركة المحلية فقط.

كم تم خلال الاجتماع التطرق لشبكة ليبيا للتجارة التي تأخر العمل بها مقارنة بدول الجوار التي تهدف لإنشاء شبكة تجارية لربط المتعاملين في مجال التجارة والمصارف وغيرها.

المزيد من بوابة الوسط