وصول قوة عسكرية «كبيرة» من الجيش شرق سرت

وصلت، صباح اليوم الأحد، قوة عسكرية تابعة للجيش إلى حدود بلديتي هراوة وسرت.

ووصف مصدر عسكري بمنطقة هراوة القوة العسكرية بالـ«كبيرة»، موضحًا في اتصال بـ«بوابة الوسط»، أنها تضم أكثر من 150 سيارة عسكرية «جديدة»، مع سلاح ثقيل و«عدد كبير من العسكريين».

ولم يوضح المصدر الغرض من وصول هذه القوات، لكنه أشار إلى أنها تمركزت بمواقع شركتي «أتيب» للإنشاءات و«السارة» للمقاولات بمنطقتي الزياينة بعد منطقة العامرة 80 كليو مترًا شرق سرت.