قشوط يؤكد لـ«بوابة الوسط» إطلاق سراحه

الصحفي سليمان قشوط

أكد الصحفي سليمان قشوط نبأ إطلاق سراحه وزميله محمد اليعقوبي بعد أكثر من شهرين على احتجازهما من قبل قوات الردع الخاصة بالعاصمة طرابلس.

وطمأن قشوط الجميع وعائلته في أول تصريح له بعد الإفراج عنه أدلى به إلى «بوابة الوسط»، مؤكدًا أنه في صحة جيدة، شاكرًا في الوقت نفسه كل من دعمه في محنته.

وقال قشوط إنه كان موقوفًا بغرض التحقيق، حيث جرى الإفراج عنه بعد الانتهاء من التحقيق، واصفًا ذلك بـ«الأمر الطبيعي في مثل هذه الحالات». 

يذكر أن الصحفييْن سليمان قشوط ومحمد اليعقوبي، جرى احتجازهما من قبل قوات الردع الخاصة يوم الأحد 29 أبريل بمقر القوّة في قاعدة معيتيقة الجوية.

وكان الناطق باسم القوة أحمد بن سالم أعلن آنذاك في تصريح إلى «بوابة الوسط» القبض على فشوط واليعقوبي، مشيرًا إلى أنه «ليس لذلك أي علاقة بجائزة سبتيموس»، مضيفًا أن «الإجراءات الضبطية تسير بصورة طبيعية كأي مواطن ليبي».

المزيد من بوابة الوسط