تدشين 28 مشروعًا لإعادة تأهيل مطار طرابلس الدولي

انطلقت مشروعات إعادة تأهيل وتشغيل مطار طرابلس الدولي، اليوم الخميس، تحت إشراف مجموعة «إينياس» الإيطالية.

ونظمت مراسم للاحتفال بالمناسبة، بحضور رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، وعدد من الوزراء والنواب، بالإضافة إلى المدير التجاري لمجموعة «إينياس» الإيطالية، السيو بوكايوني، السفير الإيطالي لدى ليبيا، جوزيبي بيروني.

وقال وزير النقل والمواصلات بحكومة الوفاق الوطني ميلاد معتوق، إن هناك 28 مشروعًا ما بين إنشاءات وتوريدات، وتركيبات، لتشغيل مطار طرابلس الدولي، مقررًا لها أن تنجز في مدة لا تتجاوز 10 أشهر ابتداءً من اليوم.

وأضاف أن المشروعات تستهدف إنشاء محطتي ركاب أحدها بسعة 124 ألف متر مربع، والأخرى بسعة 9 آلاف متر مربع، إلى جانب برج مراقبة دولية، ومحطات مياه وكهرباء والصرف الصحي، وأجهزة السلامة، الإطفاء، بالإضافة إلى تدريب الكوادر الوطنية على أعمال الشتغيل والصيانة.

بدوره، تحدث رئيس جهاز تنفيذ المشروعات خلال كلمته عن تنفيذ صالة مسافرين بسعة 30 ألف كلم مربع، خلال 10 أشهر، تستوعب 4.5 مليون مسافر سنويًا.

من جانبه، قال المدير التجاري لمجموعة إينياس الإيطالية، السيو بوكايوني إن 10 أشهر فترة ممكنة إذا تواصل العمل على النسق الطبيعي، مشيرًا إلى أن هذه البنية التحتية مهمة لليبيا، حيث تسمح لها التواصل مع دول العام كافة، دون اللجوء إلى دول أخرى، وتوفر وظائف وفرص عمل ثابتة.

أما رئيس المجلس الرئاسي، لحكومة الوفاق، فائز السراج، فقال إن أملنا يتجه نحو إعادة مطار طرابلس الدولي، وإنعاش السياحة، وربط قارتي أوروبا وأفريقيا، بالاعتماد على الكوادر الوطنية الشابة.

المزيد من بوابة الوسط