صنع الله يبحث استعدادات استئناف عمليات الإنتاج والتصدير بالحقول والموانئ النفطية

صنع الله يلتقي رؤساء الشركات التابعة للمؤسسة بحضور العماري محمد العماري وجاد الله العوكلي. (صورة من المؤسسة الوطنية)

بحث رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، مع رؤساء الشركات التابعة للمؤسسة الاستعدادات الجارية لاستئناف عمليات الإنتاج والصيانة والتصدير بالحقول والموانئ النفطية التي تم إغلاقها خلال أزمة خليج سرت والحريقة.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، في بيان صادر عنها اليوم الخميس، إنها والوطنية للنفط وشركاتها تقوم بالتركيز حاليًا على إعادة بناء العمليات بهدف زيادة الإنتاج والتغلب على الصعوبات والخسائر التي تكبدتها خلال الأزمة في الأسابيع الأربعة الماضية.

حضر الاجتماع الذي عقد أمس الأربعاء بمقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، العماري محمد العماري وجاد الله العوكلي عضوا مجلس الإدارة.

وكانت المؤسسة أعلنت أمس رفع حالة القوة القاهرة عن موانئ رأس لانوف والسدرة والزويتينة والحريقة بعد أن تم تسلمها من القيادة العامة للجيش الليبي.

وأكد صنع الله في بداية الاجتماع «على الجهود الجبارة خلال الأيام الماضية لحل هذه الأزمة»، فيما أثنى على طلب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج إلى مجلس الأمن الدولي لتشكيل لجنة فنية لمراجعة حسابات وتعاملات مصرف ليبيا المركزي كافة في طرابلس والبيضاء، في استجابة لدعوة المؤسسة إلى المزيد من الشفافية في الميزانيات والإنفاق.

وأوضح صنع الله، أن «الأطراف كافة توجهت إلى تحكيم العقل في حلحلة هذه الإشكالية»، متمنيًا أن يكون حل هذه الأزمة هو بداية لحل العديد من الأزمات الأخرى التي تمر بها البلاد».

وأعرب عن أمله في «تجاوز هذه المحنة والرجوع إلى مستوى الإنتاج الطبيعي خلال الفترة المقبلة بتضافر جهود الجميع في إدارات المؤسسة الوطنية للنفط المختلفة والشركات التابعة لها».