مصدر من مكتب القيادة العامة يكشف أسباب أمر القبض على الورفلي

كشف مصدر من مكتب القيادة العامة للقوات المسلحة أن أسباب صدور أمر القبض على الرائد بالقوات الخاصة محمود الورفلي كانت لـ«هروبه من السجن العسكري بعد إيقافه للتحقيق معه في عدة تجاوزات».

وقال المصدر لوكالة الأنباء الليبية «وال» مساء الأربعاء إن «أسباب القبض أيضًا على الرائد الورفلي لقيامه ببعض الأعمال التي تعد مخالفة للقانون العسكري وتهدد أمن المواطنين».

وقالت قناة «ليبيا الحدث» مساء الأربعاء إن القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر « أمرالوحدات الأمنية والشرطية بالقبض على الهارب من السجن العسكري محمود الورفلي ومن معه ممن يمارسون أفعالًا تخالف القانون العسكري ويهددونأمن المواطن ومؤسساته».

وأكدت مصادر عسكرية  الأربعاء الماضي إطلاق آمر محاور القوات الخاصة الرائد محمود الورفلي من محبسه في المرج ووصوله إلى مدينة بنغازي.

وجاء توقيف الورفلي من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بعد انتقادات دولية أثارها قيام الورفلي بتنفيذ عمليات إعدام ميداني كان آخرها إطلاقه النار على عشرة أشخاص أمام مسجد «بيعة الرضوان» في مدينة بنغازي.

وأصدرت الدائرة التمهيدية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية  الخميس الماضي أمرًا ثانيًا بالقبض على آمرمحاورالقوات الخاصة الرائد محمود الورفلي، لمسؤوليته المدَّعى بها عن ارتكاب جريمة الحرب المتمثلة في القتل العمد، «في سياق النزاع المسلح غير ذي الطابع الدولي الدائر في ليبيا».