السفارة الأميركية ترحب باستئناف عمل المؤسسة الوطنية للنفط

مقر السفارة الأميركية في العاصمة الليبية طرابلس. (أرشيفية: موقع شبكة abc الأميركية)

أعلنت السفارة الأميركية في ليبيا، اليوم الأربعاء، ترحيبها «بالإعلان الصادر اليوم بشأن استئناف المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا عملها الحيوي الذي تقوم به نيابة عن جميع الليبيين» وفق تغريدة نشرتها عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر».

وفي تغريدة ثانية قالت السفارة «إنّنا نعبّر عن تضامننا مع قادة ليبيا وهم يمضون قُدمًا في نقاشهم الهام حول تحسين الشفافية المالية وتعزيز المؤسسات الاقتصادية وضمان التوزيع العادل لموارد البلاد».

كما أعلن السفير البريطاني لدى ليبيا فرانك بيكر، ترحيبه برفع حالة «القوة القاهرة» في موانئ الحريقة بطبرق ورأس لانوف والسدرة والزويتينة بمنطقة الهلال النفطي من قبل المؤسسة الوطنية للنفط، مؤكدًا أن «المنشآت النفطية ملك الشعب الليبي»، وفق تغريدة نشرها عبر حسابه على موقع «تويتر».

وكانت المؤسسة الوطنية للنفط في العاصمة طرابلس، أعلنت صباح اليوم، رفع حالة «القوة القاهرة» بالحقول والموانئ النفطية إيذانًا باستئناف عمليات التصدير التي توقفت لمدة أسبوعين، قبل أن تأذن القيادة العامة للجيش الوطني الليبي باستئناف العمليات بالموانئ.

وأكدت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان، أن عمليات الإنتاج والتصدير ستعود إلى المستويات الطبيعية تدريجيًّا خلال الساعات القليلة المقبلة. فيما تعهد رئيسها مصطفى صنع الله بـ«العمل مع الجهات الوطنية المعنية الأخرى لتعزيز الشفافية وحل هذه الأزمة».