رئيس البرلمان الأوروبي يعلن العاشر من أكتوبر المقبل «يوم عمل» بشأن ليبيا

رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاياني. (الإنترنت)

أعلن رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاياني، عن نيته تنظيم يوم عمل بشأن ليبيا في العاشر من شهر أكتوبر القادم في بروكسل.

جاء هذا الإعلان في ختام زيارة تاياني إلى ليبيا، والتي التقى خلالها رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج وكبار المسؤولين الليبيين، بحسب وكالة «آكي» الإيطالية.

ويهدف تاياني من وراء تنظيم هذا الحدث إلى جمع كافة الأطراف الدولية والأوروبية المهتمة بمختلف قطاعات التعاون مع ليبيا، خاصة في المجالات الاقتصادية وإعادة الإعمار.

وقال رئيس الجهاز التشريعي الأوروبي إن «الانتعاش الاقتصادي يمر عبر مصالحة وطنية تبدأ هي الأخرى بانتخابات ديمقراطية مستقلة»، قائلا: «نريد تنسيق جهود الجميع لصالح هذا البلد».

ودعا رئيس البرلمان الأوروبي دول ومؤسسات الاتحاد إلى الاستثمار أكثر في بلد مثل ليبيا وتعزيز البنى التحتية والهيكلية للدولة، من أجل محاربة ظاهرة الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر، مبينًا أن «أمن ليبيا هو أمن لأوروبا»، حسب تصريحات سابقة له.

وطالب تاياني بـ«وضع خطة مارشال أوروبية لصالح أفريقيا مع التركيز على ليبيا، بوصفها بلد عبور ومُصدر أساسي للمهاجرين غير الشرعيين للقارة الأوروبية، وقاعدة لتجارة السلاح والجريمة المنظمة».

وكان الاتحاد الأوروبي استثمر مبلغ 237 مليون يورو، من موازنة الصندوق الائتماني لأفريقيا لتمويل مشاريع تنموية في ليبيا، لكنه يعتقد أن هذا غير كاف».

المزيد من بوابة الوسط