بالتمر يتقدم ببلاغ إلى النائب العام بشأن تصريحات رئيس «الأحوال المدنية» السابق

رئيس مصلحة الأحوال المدنيّة محمد بالتمر

قال رئيس مصلحة الأحوال المدنيّة محمد بالتمر، إنه تقدّم ببلاغ إلى النائب العام بشأن تصريحات أدلى بها رئيس المصلحة السابق محمد بوكر، الموجود خارج البلاد، زعم فيها وجود تلاعب بمصلحة الأحوال المدنية ومنظومة الرقم الوطني بعد عام 2015.

وكان رئيس مصلحة الأحوال المدنيّة السابق محمد بوكر قال إن بحوزته نسخة من تعداد منظومة السجل المدني، تؤكد تصريح رئيس تحالف القوى الوطنيّة محمود جبريل بوجود تزوير كبير في منظومة الرقم الوطني من شأنه أن يهدد الانتخابات المرتقبة في ليبيا.

اقرأ أيضًا: مصلحة الأحوال المدنية: من لديه مزاعم عن تزوير يتقدم للجهات المختصة

وجاء تصريح بوكر تأكيدًا لتحذير رئيس تحالف القوى الوطنية محمود جبريل، في مقابلة أجرتها معه وكالة «رويترز» الجمعة الماضي قال فيه «إن تزويرًا واسع النطاق يتعلق بالرقم الوطني في البلاد، وأن ذلك «ربما يعرض للخطر نزاهة الانتخابات التي قد تجرى أواخر العام الحالي».

ونفى بالتمر في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» التصريحات التي أشارت إلى تزوير في منظومة الرقم الوطني يقدّر بمليون اسم، قائلًا: «إن هذا الرقم يعني سدس سكان ليبيا، وهو كلام غير منطقي».

اقرأ أيضًا: محمود جبريل: «تزوير واسع النطاق» في الرقم الوطني.. ونزاهة الانتخابات في خطر

لكنّ بالتمر لم ينف حدوث محاولات تلاعب في السابق نتيجة حالة الفوضى العامة، غير أنه يرى أن ما أُعلن في بعض التصريحات خلال اليومين الماضيين يعد «أمرًا مبالغًا فيه».

المزيد من بوابة الوسط