سرية شهداء وادي اللود تنفي وجود أي قوة عسكرية غير شرعية بميناء سرت

نفت سرية شهداء وادي اللود المكلفة بحماية وتأمين ميناء سرت البحري التابعة لقوة حماية سرت، ما نشر حول وصول معدات عسكرية إلى الميناء لجهات أخرى، مؤكدة أنها «شائعات».

وقال آمر السرية، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»: «أنفي جميع التهم والشائعات التي تروج حول الميناء»، مشيرًا إلى أنه سيعود إلى العمل بعد توقف ثلاث سنوات.

وأضاف أن «سرية شهداء وادي اللود تنفي وجود أي قوة عسكرية غير شرعية بميناء سرت»، مؤكدا وجود سفينة ومعدات تقوم بأعمال النظافة وتعميق حوض الميناء استعدادًا لافتتاحه من جديد.
 

المزيد من بوابة الوسط