منظمة حقوقية تدين اعتقال شاب من قبيلة التبو في أجدابيا

أحد ميادين مدينة أجدابيا. (أرشيفية: الإنترنت)

دانت منظمة الأمان لمناهضة التمييز العنصري بمرزق جنبو ليبيا، اعتقال أحد شباب قبيلة التبو من منزله في مدينة أجدابيا، معربة عن قلقها مما وصفته بـ«الأحداث التمييزية» تجاه «الأقلية التبوية» في أجدابيا «من اعتقال تعسفي، ومصادرة أملاك ومداهمة بيوت»، وفق بيان تلقته «بوابة الوسط» اليوم السبت.

وأوضحت المنظمة في البيان أن «قوة الردع التابعة للحكومة الموقتة» اعتقلت الشاب بركة عبدالله التباوي وقامت بـ«مصادرة سيارته الخاصة دون أي تهمة»، مشيرة إلى أنها تلقت معلومات تفيد بـ«طلب قوة الردع فدية مالية مقابل إطلاق المعتقل».

واستنكرت المنظمة بـ«شدة هذه الأعمال التمييزية بحق أبناء التبو» مطالبة بـ«الإفراج الفوري عن المعتقل»، كما ناشدت الحكومة الموقتة «التدخل الفوري لإنهاء هذه الانتهاكات التمييزية في أجدابيا خاصة وفي المنطقة الشرقية عامة».

المزيد من بوابة الوسط