انفراج في أزمة نقص الوقود ببني وليد

تفريغ الوقود من شاحنة في خزان محطة توزيع ببني وليد. (الإنرتنت)

بدأت أزمة نقص الوقود ببني وليد، اليوم السبت، في الانفراج بعد نقص حاد شهدته محطات التوزيع في المدينة خلال الأسابيع الماضية.

وقال رئيس لجنة أزمة الوقود والغاز ببني وليد، علي البنداق، لـ«بوابة الوسط» إن اللجنة تسلمت 10 شاحنات محملة بالوقود، منوهًا إلى أن «هذه الكمية لا تكفي لسد النقص الذي تعانيه المدينة منذ أيام».

وتوقع البنداق أن تعمل شركة البريقة لتسويق النفط والغاز على إرسال صهاريج وقود إضافية إلى مدينة بني وليد خلال هذه الأيام.

واشتكى المواطنون في بني وليد من طول ساعات الوقوف والانتظار للحصول على الوقود وعدم توافره بمحطات التوزيع خلال الأيام الماضية، مطالبين لجنة الأزمة بضرورة الإسراع في إيجاد حل نهائي لهذه المشكلة.

المزيد من بوابة الوسط