صنع الله يبحث مع سفير ألمانيا الصعوبات أمام قطاع النفط في ليبيا

بحث رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، مع سفير ألمانيا لدى ليبيا الدكتور كريستيان بوك، أهم اﻟﺼﻌﻮﺑﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻮاﺟﻪ قطاع النفط في ليبيا.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، في بيان صادر عنها اليوم الجمعة، إن السفير بوك قام بنقل دعم الحكومة الألمانية للمؤسسة الوطنية للنفط كمشرف حصري على البنية التحتية النفطية، وعلى عمليات الإنتاج والتصدير، كما ورد في بيان الاتحاد الأوربي الصادر بتاريخ 28 يونيو.

وأشارت في بيانها إلى أن اللقاء الذي عُقد  الأربعاء، تناول المشاكل الناتجة عن أزمة خليج سرت ومن ضمنها توقف تصدير النفط الخام واحتمال إغلاق الإنتاج، بالإضافة إلى الآثار السلبية للنقص الحاصل في الغاز على محطات توليد الكهرباء.

كما تم التطرق إلى نشاط شركة «فنترسهال» داخل البلاد وإمكانيات وجود مجالات للتعاون والاستثمار في المستقبل.

من جانبه، أكّد صنع الله وجوب وضع حدّ للصراعات المسلحة في الحقول والموانئ النفطية، مشيرًا إلى الحاجة للاستثمار في قطاع النفط والغاز الليبي لإنقاذه.

وحذّر رئيس المؤسسة الوطنية للنفط من «انهيار تام للاقتصاد الليبي في حالة استمرار الأوضاع على ماهي عليه الآن، ما سيؤثر بدوره على بلدان الجوار».

المزيد من بوابة الوسط