الشيباني: قضية الهجرة لا تخص ليبيا فقط بل تهم المجتمع الدولي

اجتماع الشيباني مع مدير المنظمة الدولية للهجرة في طرابلس. (وزارة الداخلية الليبية)

أكد وكيل وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني لشؤون الهجرة غير الشرعية، محمد الشيباني، أن قضية الهجرة غير الشرعية «لا تخص ليبيا فقط بل تهم المجتمع الدولي برمته»، مشيرًا إلى أن معالجتها تستدعي التعاون والتنسيق بين كافة الأطراف ذات العلاقة.

جاء تصريح الشيباني خلال اجتماعه مع الأمين العام لمنظمة الهجرة الدولية وليام سوينغ والوفد المرافق له، اليوم الأربعاء، بديوان وزارة الخارجية في العاصمة طرابلس وبحضور رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية العميد محمد علي بشر.

وقالت وزارة الداخلية عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الشيباني أكد للأمين العام لمنظمة الهجرة الدولية وليام سوينغ، أن «ليبيا ليست مصدرًا للمهاجرين وإنما بلد عبور» وأن حكومة الوفاق الوطني «ترفض التوطين بأي شكل من الأشكال».

وأضاف الشيباني أن حكومة الوفاق الوطني «تعمل بشكل سريع لعودة المهاجرين إلى بلدانهم طواعية» كما «تقدم الدعم الإنساني حسب الإمكانيات المتاحة للمتواجدين في مراكز الإيواء إلى أن يتم إرجاعهم إلى بلدانهم».

وطالب وكيل وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني محمد الشيباني، بضرورة صيانة مراكز الإيواء الموجودة حالياً وعدم بناء مراكز جديدة وتقديم الدعم لليبيا للقضاء على ظاهرة الهجرة غيرالشرعية ومكافحة تجار هذه الظاهرة.

المزيد من بوابة الوسط