إطلاق الرائد محمود الورفلي ووصوله إلى بنغازي

أفادت مصادر عسكرية متطابقة، اليوم الأربعاء، بإطلاق آمر محاور القوات الخاصة الرائد محمود الورفلي من محبسه في المرج ووصوله إلى مدينة بنغازي.

وقال مصدر عسكري لـ«بوابة الوسط» إن الورفلي قام بتسليم نفسه للقيادة العامة مطلع العام الجاري، معتبرًا أن قضيته «شأن عسكري خاص بالجيش ولا يسمح بالحديث عنه».

وأوضح المصدر أنه لا توجد تفاصيل إضافية بالخصوص، وإن كانت هناك أية معلومات أو تصريحات ستدلي بها الجهات المختصة أو الورفلي نفسه.

وجاء توقيف الورفلي من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بعد انتقادات دولية أثارها قيام الورفلي بتنفيذ عمليات إعدام ميداني كان آخرها إطلاقه النار على عشرة أشخاص أمام مسجد «بيعة الرضوان» في مدينة بنغازي.

وفي 23 فبراير الماضي وضعت الشرطة الدولية «الإنتربول»، الورفلي في القائمة الحمراء وعلى لائحة المطلوبين لديها. ونشرت عبر موقعها الرسمي أن «أمر التوقيف الصادر بحقه بناءً على طلب محكمة الجنايات الدولية للاشتباه في ارتكابه جرائم حرب مطلوب في سبع قضايا منها تتعلق بالقتل».

المزيد من بوابة الوسط