بعيرة: يجب وقوف الجيش للحيلولة دون إرجاع الموانئ لمؤسسة النفط في طرابلس

قال عضو مجلس النواب عن بنغازي، أبو بكر بعيرة، إن قرار القيادة العامة للجيش، تسليم الموانئ النفطية إلى الحكومة الموقتة شرق البلاد، «جاء بعد العبث الكبير بأموال وإيرادات النفط في طرابلس، كما هو مذكور في تقرير ديوان المحاسبة».

وعلق بعيرة في تصريحات لبرنامج «30 دقيقة» عبر قناة «الحرة» الأميركية، الأحد، على بيان الدول الكبرى الرافض لقرار القيادة العامة، قائلاً: «يجب وقوف الجيش للحيلولة دون إرجاع الموانئ إلى مؤسسة النفط في طرابلس، حتى لا يعود العبث بأموال الليبيين».


وأعلنت المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة في تحميلات ميناءي الزويتينة والحريقة الإثنين، مما نتج منه خسائر في الإنتاج بلغ إجماليها 850 ألف برميل يوميًا بسبب إغلاق حقول وموانئ في شرق البلاد.

وكانت ليبيا تنتج أكثر من مليون برميل يوميا في الأشهر الأخيرة، لكن الهجوم على ميناءي رأس لانوف والسدرة تسبب في تقليص الإنتاج بمقدار 450 ألف برميل يوميا، إلا أنه بعد استعادة السيطرة على الميناءين، أعلنت القيادة العامة للجيش أنه سيسلمهما إلى مؤسسة النفط الوطنية في بنغازي، والتي أكدت أنها ستوقف التصدير المصرح به من المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، ما أثار احتمالات باستمرار الخسائر في الإنتاج.