«عمل الوفاق» تبحث مع هيئة التعليم التقني تطوير التدريب وتنظيم سوق العمل

بحث وزير العمل والتأهيل بحكومة الوفاق الوطني المهدي الأمين خلال اجتماعه اليوم الثلاثاء، مع رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفنّي عادل الزنداح، أوجه التعاون والتنسيق بين الجانبين في مجال التدريب المهني.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد بمقر المركز الليبي الكوري بطرابلس، بحضور المستشارين والمسؤولين بديوان وزارة العمل والهيئة الوطنية للتعليم التقني، بحسب المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني.

وتحدث الوزير في مستهل الاجتماع عن أهمية التعليم التقني والفني في ليبيا، كونه يشكل عاملا أساسيا في بناء الاقتصاد الوطني ويعتمد عليه سوق العمل بشكل كبير، مشيرا إلى أن الجانب المشترك الذي يجمع الهيئة ووزارة العمل هو التدريب المهني، «الذي من خلاله نسعى لإعداد شباب مدرّبين ومنفتحين على سوق العمل الليبي».

من جانبه، أكد عادل الزنداح استعداد الهيئة لتنفيذ أي برنامج تدريبي يهدف لتطوير الشباب بالتعاون مع الوزارة، مؤكدًا أن الوزارة والهيئة يمثلان مسارا واحدا ومشتركا.

وتطرّق المجتمعون إلى آلية العمل بين الجانبين في مجال التدريبي وتشكيل لجنة تنفيذية مشتركة، للعمل على إعداد خطة تدريبية عامة في مختلف على مستوى مناطق ليبيا.

كما ستدرس اللجنة التي ستتكون من إدارات مختصة بالوزارة، البيانات الفنية والدراسات مع مختلف الجهات لتطوير سوق العمل، ومخرجات التعليم بما يحقق المؤامة الفعلية ويضمن ملائمة المخرجات في السوق الليبي.

المزيد من بوابة الوسط