بيروني: إيطاليا ليست معنية بمراكز الإيواء أو توطين المهاجرين في ليبيا

مؤتمر صحفي مشترك بين مدير الإدارة الأوروبية لؤي بهجت الترجمان والسفير الإيطالي لدى ليبيا جوزيبي بيروني.

قال السفير الإيطالي لدى ليبيا، جوزيبي بيروني، إن إيطاليا ليست معنية بمراكز الإيواء أو توطين المهاجرين، مشيرًا إلى أن جهودها تتركز على ترحيل المهاجرين من مراكز الإيواء.

وأضاف السفير الإيطالي خلال مؤتمر صحفي مع مدير الإدارة الأوروبية، لؤي بهجت الترجمان، في مقر وزارة الخارجية بالعاصمة طرابلس أن هدف اجتماع اللجنة الليبية - الإيطالية، تنفيذ الخطة المشتركة لتعزيز قدرات حرس الحدود الليبي وحرس السواحل والبحرية الليبية، مؤكدًا أن زيارة وزير الداخلية الإيطالي إلى ليبيا جاءت للاتفاق على تفاصيل برنامج تزويد الجانب الليبي بالقوارب والزوارق المطاطية والعربات والتجهيزات الأخرى، بناء على طلب الجانب الليبي.

وحول مراكز الإيواء، طالب السفير الإيطالي بضرورة الإسراع في عمليات ترحيل المهاجرين بالتنسيق مع المنظمات الدولية، مؤكدًا أن هناك جهودًا كبيرة مبذولة من الجانب الليبي وبعض المهاجرين يعود للمحاولة مرة أخرى، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني.

اقرأ أيضًا: اللجنة الإيطالية - الليبية لمكافحة الهجرة تبدأ تنفيذ مهامها بطرابلس

وأكد أن الجانب الإيطالي ليس مهتمًا بإنشاء قواعد في الجنوب الليبي، وأن هناك من يروج لهذه الإشاعات، مشيرًا إلى أن البلدين يعملان على برنامج جاء بناء على طلب ليبي من الاتحاد الأوروبي، وأن العمل يتم وفق هذا الإطار بتعزيز قدرات الليبيين وليس بتواجد عسكري إيطالي.

من جانبه، قال مدير الإدارة الأوروبية لؤي بهجت الترجمان، إن اجتماع اللجنة الليبية - الإيطالية المشتركة الذي عُقِد الإثنين أنهى مشاوراته، حيث ناقش الجانبان أطر التعاون بين ليبيا وإيطاليا وتغلب على الاجتماع الجانب الفني المتخصص، مشيرًا إلى أن التعاون الليبي - الإيطالي يستند إلى سياسة الدولة الليبية واحترام القوانين، وأن ما يردده البعض عن وجود أجنبي فهو غير صحيح ولا يمت للواقع بصلة.

وأكد مدير الإدارة الأوروبية، رفض الجانب الليبي إقامة مراكز إيواء بدول الجوار، مشيرًا إلى أن العمل جارٍ لتقليص مراكز الإيواء وترحيل المهاجرين إلى بلدانهم، عبر سلسلة اجتماعات مع منظمة الهجرة الدولية، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني.

وحول إقامة قواعد أجنبية في الجنوب الليبي، أكد الترجمان أن زيارة غات تأتي في إطار خطة وطنية مئة بالمئة، مشيرًا إلى أن الدعم الإيطالي دعم فني تقني لتوفير الإمكانات ودعم القدرات لتأمين الحدود الجنوبية.

اجتماع اللجنة الليبة - الإيطالية. (صورة من خارجية الوفاق)
اجتماع اللجنة الليبة - الإيطالية. (صورة من خارجية الوفاق)

المزيد من بوابة الوسط